the goodreads Tag مع “في حُب القراءة”

 

giphy

 

.

هذا الموضوع: لـ بحر ❥ ولكل من يحب القراءة 

تبدو الذاكرة ضبابية كيف وصلت لـ goodreads، كيف وصلت هناك؟ اعود لتاريخ انضمامي للموقع. لست متفاجئة منذ عام ٢٠٠٩. اذكر خيبتي الأولى عندما اكتشفت أن الموقع لا يدعم اللغة العربية. ولم استوعب طريقة استخدامه. بحثت حينها عن شروحات للموقع وطريقة استخدامه. ثم بدأت ابحث عن اشخاص سبقوني في المكان لـ أتلصص على ملفاتهم الشخصية وانظر إلى اختياراتهم. اضفت العديد من الحسابات وبدأت الاعتياد على شكل الصفحة. استغرقت رحلة التأقلم هذه قرابه العام وأكثر.

.

1)متى آخر مرة فتحت فيها موقع القودريدز،وهل تفتحه بشكل يومي؟

باختصار: كل يوم، والعديد من المرات.

بالتفصيل: اعامل موقع “القودريدز” معاملة “قوقل”. ابحث خلال اليوم عدة مرّات. عن الكتب والمؤلفين والاقتباسات. عن ملخص للكتاب وشكل الغلاف لكل النسخ. عن عدد الصفحات. وتاريخ النشر. لا اذكر اني اغلقت صفحة الموقع ابدا من “اللابتوب”. كما اني وضعت التطبيق مع الاقرب وصول في هاتفي و”الايباد”. الأمر الوحيد الذي قمت بتغييره هو اقفال التنبيهات لانها لا تتوقف. ولا استطيع تجاهل لون الدائرة الأحمر. دائما يغريني في استكشاف مالذي يحدث هناك. كفراشة تتجه نحو النار ولا تأبه لاحتراق الأجنحة أمامها. إن التنبيهات تأكل وقتي لذلك اغلقتها واكتفيت بلحظات البحث السريعة والتحديثات الشخصية.

.

2)هل تشارك في تحدي غودريدز السنوي، وكم كتابا حددت لهذا العام؟

باختصار: نعم. ٥٠ كتاب.

بالتفصيل: بدأت في تحدي التدوين منذ عام ٢٠١١ ولم اتوقف منذ ذلك الوقت. عام ٢٠١٢ قمت بحذف مواقع التواصل “سناب+انستغرام” التي كانت تستهلك جلّ وقتي واكلته كـ دودة قزّ. قرأت ١٠٠ كتاب. وجدت وقت فائض اكثر مما كنت اظن. فقرأت الكثير ولم اعد لاستخدام التطبيقات. ثم تقلص العدد للمنتصف. فـ دودة القزّ وجدت أمور أخرى تصرف وقتها من خلالها.

%d8%aa%d8%ad%d8%af%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%b1%d8%a7%d8%a1%d8%a9

.

3)هل تنشأ رفوفا إضافية لتصنيف كتبك في الموقع أم تكتفي برفوف غودريدز الأساسية: “سأقرأه” ،”أقرأه حاليا” و”قرأته” ؟

كنت قد اضفت رفّ اضافي اسميته “سأشتريها”. وشعرت بالخجل عندما وصلتني كتب هذا الرفّ كهدية. فحذفته واكتفيت بالتصنيف الموجود. اظنه ملائم رغم ولعي بالتصنيف والتقسيم.

.

4)هل تضيف اقتباساتك المفضلة للموقع؟

كثير. رغم أني افعل ذلك الآن بالطريقة الخاطئة. اضعه ضمن تقدمي في قراءة النص وليس اضافته ضمن الاقتباسات التي تمكن الآخرين من قراءته بشكل منفصل.

.

5)على ماذا تعتمد في تقييم كتبك على الموقع (عدد النجوم)؟

يؤسفني أني اقيم تحت تأثير المُقارنة. أقارن بـ آخر كتاب كان بين يديّ. ربما وضعت خمس نجوم لكتاب عاديّ لأن الكتاب السابق بترجمة رديئة أو محتوى غير ممتع. وقد اضع نجمة واحدة لأني ما ازال تحت تأثير كتاب مُذهل. غير منصفة؟ أعلم وأقرّ بذلك. ولو أن هناك خطاب تعهد بأن أكون حيادية لما استطعت ذلك.

.

6)ما هو آخر كتاب وضعته على رف “أريد قراءته”؟

29554708

.

7)هل تؤثر مراجعات الآخرين في اختيارك للكتب التي ستقرأها؟

ليس دائما. بعض المرات أحاول القراءة دون أيّ تأثير خارجي. وبعد أن انتهي من القراءة ابحث عن مراجعات الآخرين وتقييماتهم. فبعض الكتب التي تلقى هالة اعلامية اشعر بأنها أقل بكثير من تصوراتي. وان كنت افكر باقتناء كتاب ما غالبا ابحث عن مراجعات الأشخاص الحياديين. الذين يتحدثون عن النص دون خلطه بمشاعرهم.

.

8)حساب لشخص أو أشخاص تدهشك مراجعاتهم وتحرص دائما على قراءتها؟

لا اتذكر الاسماء لكن تدهشني المراجعات. واستيعابهم للنصوص، انهم يعيدون صياغة مئات الصفحات بطريقة مرتبة وبأسطر قليلة.

.

9)هل تشارك في مجموعات غودريدز؟

شاركت مع مجموعة قرائية من مصر لـ أخ واخت يديرون المجموعة والقراءة كانت كل يوم جمعة. وجدت فائدة وربما فائدتين من القراءة الجماعية. بما انها كانت تجربتي الأولى ضمن المجموعات بشكل عام. أني قرأت في تصنيفات لم افكر يوما أن اقرأها. كـ “الاسلام بين الشرق والغرب” لعلي عزّت بيغوفيتش. والذي كنت اظن من عنوانه انه مجرد كتاب ملئ بالنصوص ويمكن تقديمه كمنهج دراسي أو في الجامعة. لكن الأمر لا يسير على هذا النحو. كما أن المجموعات تجعل من القراءة أمر مألوف وليس غريب. لا أحد منهم يسقط رأسه بين دفتيّ الكتاب الذي أحمله ويقول: “عن ماذا يتحدث هذا الكتاب؟ هل هو مفيد؟”. إنهم يسابقون بعضهم في تحليل المحتوى واختيار كتاب الشهر القادم.

.

10)ما هو أكثر شيء تحبه في الموقع؟

اقتراحات الكتب. أو الكتب التي تشبه ماقرأت مؤخرا. عندما انتهي من قراءة كتاب ما. يخبرني أن الذين شاركوني قراءة هذا الكتاب بحثوا عن عناوين أخرى مشابهه. وهذا الأمر جيّد. أن تقرأ في نفس عائلة الكتاب الذي اعجبك. وكأنك لم تكتفي من هذا الفرد فتبحث عن بقية اسرته. أحب أيضا نسبة التقدم التي تظهر لي في الشريط القرائي وفي التحدي أيضا.

.

11)ما هو أكثر شيء تكرهه فيه؟

في السابق ربما في عام ٢٠١٠ لم يكن يدعم الموقع اللغة العربية في البحث. وهذا أمر مزعج. ومع تكرار المراسلة دُعمت اللغة العربية. لكن ما يزال التطبيق في هاتفي غير عملي.

.

12)كتاب قرأته بسبب/بفضل الموقع:اقتراح من صديق أومراجعة شيقة جعلتك تقرأه؟ 

اثقل من رضوى، القنديل الصغير، وجميع مؤلفات ابراهيم مطاوع  بالاضافة إلى كتاب “الاسلام بين الشرق والغرب“.

.

مدونات اجابوا على الاسئلة أعلاه:

[ صفاء الروح، رقيّة ، بحر ].

.

من اختار للاجابة على الاسئلة أعلاه؟

[ حكايا نون ، توت، خديجة، وأي شخص راح يرد على هالموضوع ويملك حساب على الـ goodreads ].

 القراءة: هي الفعل الوحيد الذي يمكن البدء به أيّ وقت، وفي أي مكان. أنت الآن تقرأ هذه الأسطر على سبيل المثال، رغم أنه لم يعدّ لدي ما اكتبه، لقد انتهيت. اراكم على خير.

.

66-goodreads

Advertisements

47 رأي حول “the goodreads Tag مع “في حُب القراءة”

  1. التنبيهات: The Goodread Tag – Manology
  2. تجربة طويلة ولذيذه مع القراءة ، كنت أعيش التجربة مع أجوبتك المليئة والمحفزه لكل متقاعس عن القراءة أن يبدأ الآن ،
    القراءة يجب أن تكون عادة يوميه وروتينه لاشك أن البداية تكون صعبة خاصه على شخص لم يقرأ قط ، بالنسبة لموقع القودريدز ، ليس لدي تجربة معه بشكل مسترسل ومستمر ولا أنفي اني استفدت منه احيانا في بعض الكتب وأعطاني مساحة لإبداء رأي عن كتاب قرأته دون أذن، مع قراء كثر يشاركونك نفس الشغف.. استفدت كثير من اختلاف الناس وطريقة قراءتهم وتحليلاتهم .. لعلي في وقت اخر استطيع أن اذكر تجربتي مع الموقع بعد ممارسة أكثر .. شكراً ايمان الملهمه

    Liked by 1 person

    1. حيّا الله ميمونه اقدر هالاسم له عندي ذكريات جميلة✨.
      فعلا القراءة ان ماكانت روتين او شغف للشخص صعب يكتسبها
      لكن البدائل موجودة [كتب صوتية، وثائقيات، او حتى حضور نقاشات الكتب او ملخصاتها على اليوتوب].

      شاكره كلامك اللطيف
      ويسعدني اقرا تجربتك في وقت قريب🙏🏼❤.

      Liked by 1 person

  3. استمتعت بقراءة أجوبتك
    أعدتيني للوقت الذي مضى كنت اقضي يومي بأكمله في القراءة والبحث عن الكتب وقودريدز ساعدني على ذلك
    للأسف لم أعد أقرء بنهم مثل السابق فقدت تركيزي وانشغالي بالعديد من الامور حاد بيني وبين القراءة اتمنى أن أعود مثل السابق.

    Liked by 1 person

  4. أجوبتك تحمّس إيمان تبارك الله !
    مدري لكن بالنسبة قودريدز أشوفه متعب من ناحية المتابعة وكتابة المراجعات فصرت أستخدمه لقراءة المراجعات والتقييمات والتعرف على الكتب الجديدة فقط -كسولة :)-

    Liked by 1 person

    1. ماشاء الله ياثريا لو كنت بتكتبين مثل مراجعتك لرواية رضوى عاشور، هذا يعتبر مكسب وكنز لاي شخص يحب يقرا ملخص عن الرواية.
      يارب يصير كسلك مؤقت 🙏🏼.
      الكتاب عندي لذلك ماقريت كل اللي كتبتيه
      ناويه اذا خلصتها ارجع لتدوينتك🙈.

      Liked by 1 person

  5. “فبعض الكتب التي تلقى هالة اعلامية اشعر بأنها أقل بكثير من تصوراتي”

    👍❤️❤️❤️❤️❤️❤️❤️
    حقيقة ليست مجرد شعور لاسيما إذا خرجت من إيطار قودريدز ووصار الترويج لها على مستوى أكبر

    Liked by 1 person

  6. يعجبني هذا الموقع لسبب واحد وهو أنه يجبرني على الالتزام بالإتمام والقراءة الجادة غير المبعثرة 😅
    ولكني في نفس الوقت لا أميل لمثل هذه المواقع لأنها نوعا ما ليست ضمن نطاق اهتمامي ولا أحب أن أتفاخر أو أقيد نفسي في نطاق ضيق قد يكون فقط مجرد حبر على ورق 😇
    كنت أتواجد عليه عامي 2013 و14 ولكن بشكل متذبذب والان لم يعد لدي تواجد عليه ^_^

    Liked by 1 person

    1. فعلا ياهلال *الالتزام بالاتمام والقراءة غير المبعثرة*⭐️
      اذا انتظم تواجدك نطمع باجابتك على الاسئلة.

      إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s